EN
مجلس النقابة يلتقي عددًا من معلمي الحاسوب ويستمع لهمومهم
الاثنين, أيار 13, 2019 - 09:30

التقى مجلس نقابة المعلمين مجموعة من معلمي مادة الحاسوب في القطاعين العام والخاص، لبحث انعكاس قرارات وزارة التربية والتعليم في السنوات الأخيرة على مادة الحاسوب ومعلميها.

وجرى خلال الاجتماع مناقشة أنصبة الحاسوب وضرورة إعادتها إلى وضعها، وموضوع الزوائد وتحميل المعلمين أعباء إدارية ومهام إضافية، بالإضافة إلى المطالبة بضرورة إعادة ضبط المنهاج بما تناسب والمراحل العمرية، وتحديد مسؤولية ما يسمى بـ (اوبن ايميس) وما إذا كان ضمن النصاب أم مهمة خارجية.

وتحدث معلم الحاسوب الدكتور محمد يوسف عن الانعكاس السلبي لتخبط الوزارة في التخطيط وإدارة موضوع مادة الحاسوب على الطلبة، مما تسبب في انحدار في المستوى وضعف في الجاهزية.

وقال يوسف إن هناك حاجة ماسة لإعادة بناء المناهج بحيث يصبح منهاجًا متسلسلًا، وإعادة بناء الأهداف واستثمار الطاقات الموجودة في الميدان.

وأشار الأستاذ سامي جزر إلى المعاناة التي يعانيها المعلم في الغرفة الصفية من حيث الأنصبة والأعباء الإدارية واستكمال أنصبتهم بمواد أخرى، وتأثر معلمي الحاسوب بقرار تذويب الزوائد بشكل كبير مما أثر على استقرارهم الوظيفي.

ولفت الأستاذ نضال قندح إلى معلمي الحاسوب في القطاع الخاص، مبينًا أن كثير من المدارس الخاصة أنهت عقود عدد من معلمي المادة نتيجة لقرار وزارة التربية والتعليم بتخفيض أعداد الحصص المقررة، منوهًا إلى خطورة اعتبار مادة الحاسوب مادة شكلية لا تحتسب ضمن المعدل ولا تشكل أهمية لدى الطالب في مرحلة الثانوية العامة.

وقال الأستاذ محمود ملحيس إن مشكلة مادة الحاسوب بدأت منذ إلغاء تخصص الإدارة المعلوماتية دونما تنسيق واعتبار لآثارها، وإن عدم اعتبار مادة الحاسوب مهمة له انعكاسه على مستقبل الطالب وتأثره سلبًا في تعامله مع المواد الجامعية.

فيما أوضح الأستاذ محمد توفيق أن توجه الوزارة يتناقض مع توجه الحكومة وتوجه جلالة الملك إلى التوسع في استخدام التكنولوجيا الذي يتطلب تعزيز مادة الحاسوب بدلا من تهميشها.

من جانبه بيّن نائب نقيب المعلمين الدكتور ناصر نواصرة أن هذا الخلل ناجم عن عدم وضوح في رؤية المسؤول وبعده عن الميدان، ، مؤكدًا أن مجلس النقابة سيتبنى نقل هذه الهموم وترجمتها إلى مطالب لمتابعتها إلى حين تحقيقها وإنصاف هذه الفئة من المعلمين.

 

 

 

إضافة تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي النقابة وانما تعبر عن رأي اصحابها

الآراء التي تنشر على الموقع الالكتروني لنقابة المعلمين تعبر عن وجهة نظر كاتبها ، ولا تمثل وجهة نظرالموقع ، ونحن غير مسؤولين عنها

اقرأ أيضاً
الخميس, أيار 28, 2020 - 14:15
وقع مجلس نقابة المعلمين الأردنيين، الخميس، مع إدارة البنك الإسلامي الأردني تجديدا لاتفاقية الشراكة لتمكين التعاون وتجويد الخدمات المقدمة لمنتسبي...
الأربعاء, أيار 27, 2020 - 22:00
أوردت نقابة المعلمين لوزارة التربية والتعليم، الأربعاء، ما يقارب 360 مخالفة لعدد من المدارس الخاصة التي جرى رصدها بحق معلمين. واتخذت الوزارة من خلال...
الثلاثاء, أيار 26, 2020 - 14:30
أيّدت محكمة بداية حقوق غرب عمّان بصفتها الاستئنافية بتأييد قرار محكمة صلح حقوق غرب عمّان بتعويض أحد المعلمين بمبلغ ١٥ ألف دينار بعد فصلت تعسفيًا من...
الاثنين, أيار 25, 2020 - 14:45
نقابة المعلمين الأردنيين تهنؤكم بعيد الاستقلال الرابع والسبعين، وتتقدم من حرّاس الاستقلال: معلمينا الكرام الأجاويد وجنودنا البواسل وعمالنا الأحرار...
السبت, أيار 23, 2020 - 20:45
تهديكم نقابة المعلمين الأردنيين أرقّ التهاني وأطيب الأمنيات بمناسبة: عيد الفطر السعيد، وتتضرع إلى العليّ القدير أن يعيده عليكم وأنتم ترفلون بالرخاء...