EN
ماجدة سمارة تكتب: استحالة تقييم المعلمين على ثلاث مراحل هذا العام!
الخميس, نيسان 12, 2018 - 12:00

ديوان الخدمة المدنية يقول: إن تقييم المعلم يمر بمراحل ثلاثة:

المرحلة التمهيدية: وهي الأهم لأنها تشمل توقيع المعلم على الأهداف التي سيحققها خلال العام الدراسي وهي عبارة عن عقد بين طرفين يتم تقييم المعلم بناء عليها ويكون هذا في بداية العام الدراسي

المرحلة الثانية: وهي مرحلة المراجعة الدورية الأولى ويجب أن تكون قبل نهاية الفصل الدراسي الأول والامتحانات النهائية بأسبوعين تقريبا ويجب أن يوقع عليها المعلم أيضا.

المرحلة الثالثة: وهي مرحلة المراجعة الدورية الثانية وتكون قبل نهاية الفصل الثاني والامتحانات النهائية بأسبوعين تقريبا أيضا.

ويجب أن يوقع عليها المعلم أيضا.

 

وبناء عليه وبما أن تقييم المعلمين يتم في نهاية شهر 12 ونهاية شهر 5 فإن قرار ديوان الخدمة لا يجوز أن يطبق هذا العام بأي حال من الأحوال لاختلال الشرط من قبل الديوان حيث أخفى سجلات الأداء للآن ولم يقم المعلم بالتوقيع على أي مرحلة منها.

منوهة إلى هذه الخصوصية حيث ترتفع تقييمات باقي المؤسسات والوزارات في نهاية العام أي في شهر 12 أما المعلمون فترفع في شهر 6، والوقت لإعلان مثل هذه القرارات غير كاف أبدا للعمل به، ولا يجوز بأي حال تطبيقه قبل نشره رسميا وإطلاعالعاملين عليه قبل وقت كاف.

 

هذا وقد قمنا كمدراء بتسجيل وقائع الفصل الأول في سجلات جانبية لتفريغها في حين وصول سجلات الأداء وليس لتغييرها بناء على مطالب ديوان الخدمة المدنية.

ناهيك عن الإجحاف بحق بعض المؤسسات التعليمية التي تتصف بالتمير ليس فقط بناء على مسوحات الوزارة بل بناء على شهادات المجتمع المحلي وثقته مما أدى إلى تكديس الطلبة في بعض المدارس بناء على هذه الثقة ونتائج الثانوية العامة.

 

ثم هناك تساؤل آخر:

ماذا سيكون الأمر عليه، وكيف سيكون تقييم بعض المؤسسات المتفق على تميزها وفق المنحنى هذا؟

 مثل مدارس التميز، والملتحقين بدوائر المساءلة والجودة الذين تم اختيارهم بدقة عالية حسب مواصفات خاصة؟

هل سيطبق عليهم المنحنى؟

ولو تم فهذا يثبت عدم كفاءتهم وبالتالي فشل هذا الاختيار لهم.

تساؤلات كثيرة في البال أرجو أن تنتبه لها النقابة وتطالب بحقوقنا على أساس منطقي وقانوني.

 

معا من أجل تقييم شفاف بكل المقاييس

معا من أجل خدمة الجيل

معا من أجل تحفيز منطقي

معا من أجل أمان وظيفي

معا من أجل الوطن

 

إضافة تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي النقابة وانما تعبر عن رأي اصحابها

الآراء التي تنشر على الموقع الالكتروني لنقابة المعلمين تعبر عن وجهة نظر كاتبها ، ولا تمثل وجهة نظرالموقع ، ونحن غير مسؤولين عنها

اقرأ أيضاً
الخميس, أيلول 19, 2019 - 09:00
‫تُعقد عند الساعة الثالثة بعد ظهر الخميس في وزارة التربية والتعليم جولة ثانية من المناقشات بين مجلس النقابة والفريق الوزاري لمناقشة مطلب الـ50٪.‬...
الثلاثاء, أيلول 17, 2019 - 20:00
صرح الناطق الإعلامي باسم نقابة المعلمين الأردنيين نور الدين نديم أن النقابة لم تغلق باب الحوار مطلقًا وأن ابوابها مفتوحة في أي وقت. وأضاف أن النقابة...
الاثنين, أيلول 16, 2019 - 16:30
تنوّه نقابة المعلمين الأردنيين إلى أن المعلومات المتداولة التي تفيد بإقرار العلاوة وإنهاء الإضراب هي معلومات عارية الصحة هدفها التضليل والتشتيت....
الأحد, أيلول 15, 2019 - 08:30
كتب: أحمد أبو خليل ما هو نصيب فئة المعلمين من الناتج القومي الإجمالي من «الشكوى»، محسوبًا على أساس مساهمة مختلف الفئات الاجتماعية في تحقيق هذا الناتج...
الأحد, أيلول 15, 2019 - 08:30
كتب: منصور المعلا تجسد النيوليبرالية التحول الايديولوجي في طبيعة الدولة من تلك التي تضمن مسؤليتها التوظيف الكامل وحماية مواطنيها من مقتضيات السوق،...