EN
عودة عياصرة يكتب: كاد يا شوقي ولم يكن
الثلاثاء, نيسان 17, 2018 - 11:15

يا الله ما أقسى الصورة  ونحن نشاهد المعلم اليوم يعتصم ويطالب بحقوقه ، عارٌ على الحكومة وعلى مؤسسات الدولة أن يعتصم المعلم ، دعني أخبرك يا وزير التربية والتعليم بأن المعلمين ليسوا زوائد دودية في جسد الدولة بل أنهم شرايين الوطن وأوردته الذين يضخون الأجيال إلى الحياة.

 أتعرف يا معالي الوزير بأن المعلم الذي يدخل إلى حصته الصفية ينطق الشهادة قبل الحصة فما اصعب أن تجعل من قلبك كرة بلاستيكية مرنة تنسجم من انفعالات المراهقين وحماقات  الأطفال وسذاجة الكسلانين وحساسية الشُطّار ! .

أتعرف يا معاليك بأن المعلم هو مُربّي في الطابور الصباحي وشرطي في المناوبة وبائع في الفرصة وقاضٍ في الحصة الرابعة وطبيب في حصة الرياضة وأخصائي نفسي للطالب المشاكس وناصح للطالب المتأخر وروبوت للطالب الذكي ووالد للطالب اليتيم وشرطي مرور في نهاية الدوام ! .

أتعرف يا معالي الوزير أن رئيس وزراء سنغافورة عندما أراد تحويل سنغافورة من مستنقع إلى دولة جواز سفرها رقم واحد في العالم اجتمع فقط بالمعلمين وقال لهم جملته التي سجلها التاريخ " اعطوني الإنسان وأُعطيكم البنيان " وبالفعل عندما جعل المعلم سيد الموقف في سنغافورة وأعطاه كامل حقوقه المادية والمعنوية أصبحت سنغافورة من الدول العظمى في هذا العالم ! . 

أتعرف يا معاليك بأن المعلم يتقاضى راتب أقل من راتب حارس هندي في مزرعة أغنام والذي قال لي حرفياً قبل اسبوع عندما سألته كم يتقاضى مشفقاً على حالته فقال لي صديقي الهندي محمد :  " صديق انا باخد  430 دينار ما فيه كويس  " ، أتعرف يا معالي الوزير بأن دورات المياة للمعلمين في بعض المدارس تخلو من المياة ، أتعرف يا معالي الوزير أنني أخجل من إكمال النص وفي جعبة قلبي كثيرٌ وكثير . 

عذراً وطني فإن يطالب المعلم بحقوقه هذا يعني أن الحكومة تبني جسورك بقصبٍ من السكّر ، عذراً شوقي فليتك تعلم كيف حالُ من كاد أن يكون رسولاً ! .

وأنتم أيها المعلمون شكراً بحجم قلوبكم فمن حق النحلة أن تطالب الدببة حصّتها من العسل فورب السماء أنتم الخلية وأنتم العسل وأنتم الزهرة وأنتم الرحيق وأنتم البستان وأنتم الياسمين وأنتم العطر وأنتم الربيع وأنتم المطر وأنتم القلب وأنتم وجهُ الوطن ولونُ بشرته أما هم ليسوا إلا دببة . 
منقول عن
#عودة_عياصرة

إضافة تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي النقابة وانما تعبر عن رأي اصحابها

الآراء التي تنشر على الموقع الالكتروني لنقابة المعلمين تعبر عن وجهة نظر كاتبها ، ولا تمثل وجهة نظرالموقع ، ونحن غير مسؤولين عنها

اقرأ أيضاً
السبت, شباط 22, 2020 - 14:45
التقى مجلس نقابة المعلمين ممثلا بعضوي المجلس الأستاذ غالب أبو قديس والأستاذ فراس السرحان، الخميس، رئيس الجامعة الهاشمية الأستاذ الدكتور فواز العبد...
السبت, شباط 22, 2020 - 11:30
دعا نائب نقيب المعلمين الأردنيين الدكتور ناصر نواصرة مجلس النقباء إلى اجتماع في نقابة مقر نقابة المعلمين في تمام الساعة السادسة من مساء يوم غدٍ الأحد...
الخميس, شباط 20, 2020 - 14:30
وقعت نقابة المعلمين الأردنيين على وثيقة الحملة المليونية "العودة.. حقي وقراري" التي أطلقتها لجنة فلسطين النيابية، الخميس، تحت رعاية رئيس مجلس الاعيان...
الأربعاء, شباط 19, 2020 - 14:30
عقد مجلس نقابة المعلمين، الأربعاء، لقاءً مع المركز الثقافي التركي لبحث إمكانية عقد برتوكول تعاون بين النقابة والمركز. وجرى خلال اللقاء التطرق إلى بعض...
الأربعاء, شباط 19, 2020 - 09:15
التقى مجلس نقابة المعلمين الأردنيين، الإثنين، وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، وذلك لبحث عدد من الأمور المتعلقة...